الموقع الرسمى لمصطفى بشير

السلام عليكم ورحمة الله
انت غير مسجل فى المنتدى , نرجوا ان نحظى بمعرفتك وتسجيلك , حتى تحصل على اكبر قدر من المعلومات لدينا وننتظر منك كل جديد ومفيد لاعضاء المنتدى مع تحيات بشير...
الموقع الرسمى لمصطفى بشير

    اهداف مجال تكنولوجيا التعليم

    شاطر
    avatar
    yoyo ibrahim

    انثى عدد المساهمات : 51
    تاريخ التسجيل : 26/02/2011
    العمر : 26

    اهداف مجال تكنولوجيا التعليم

    مُساهمة من طرف yoyo ibrahim في الجمعة مارس 11, 2011 12:00 am

    أهداف علم تكنولوجيا التعليم
    يقول الدكتور فتح الباب عبدالحليم : ( في استطاعتنا تحسين التعليم كله بدءاً من مرحلة الحضانة حتى مستوى المرحلة الجامعية تحسيناً كبيراً بواسطة تكنولوجيا التعليم الحديثة .. والمقصود بتحسين التعليم والتعلم زيادة إنتاجية التعليم عن طريق زيادة معدل التعلم ).
    ويهدف علم تكنولوجيا التعليم إلى تصميم أنظمة تعليمية سواء لدرس واحد ، أم مقرر ، أم مرحلة ، وحتى للتعليم بأكمله لتتحقق فاعلية هذا التعليم وكفايته.
    ويقاس نجاح التعليم عن طريق فاعليته وكفاءته.
    وتتحقق فاعلية التعليم بتحقيق الأهداف للمتعلمين.
    أما الكفاءة فترتبط بالوقت والتكلفة وعلى أساس هذه المعادلة:
    الكفاءة = مقدار ما تحقق من أهداف/ التكلفة * الوقت.
    وبذلك تستطيع تكنولوجيا التعليم أن تبني نظام تعليمي جديد يمر بمراحل وخطوات دقيقة ، تخضع للتقويم المرحلي ( البنائي) وللتقويم النهائي ، ليتم التأكد من فاعليته وكفاءته.
    وكذلك يمكن أن نطبق تكنولوجيا التعليم على النظام التعليمي القائم وذلك بهدف تحسينه وزيادة فاعليته وكفاءته ، عن طريق تحليل مكونات التعليم ( المتعلم ، المعلم ، المقرر ، والمصادر ، والبيئة .....وغيرها) بهدف تحديد مشكلاتها واقتراح أنسب الحلول.
    ثم يصمم للحلول في شكل منتوجات تعليمية ، وتطور ، ثم تنفذ وتقوّم ،وذلك بهدف تسهيل عملية التعليم والتعلم .
    يمكننا أن نقول أن أهم هدف لتكنولوجيا التعليم ( تحسين التعليم والتعلم وحل مشكلاتهما)
    والتغلب على أهم المشكلات التعليمية ومنها:
    1- مشكلات وصعوبات نقل التعلم
    عن طريق تقديم الخبرات والمثيرات التي لا يستطيع المعلم توفيرها في الفصل ، وتقديم خبرات بديلة عبر وسائل ومصادر تعليمية كالكمبيوتر والتلفزيون.
    2- مشكلة طرق التدريس واللفظية.
    تساعد تكنولوجيا التعليم في التغلب على اللفظية وطريقة التدريس (المحاضرة) وذلك بأن تجعل الطالب هو المستكشف والمفكر ودور المعلم هو الإشراف والتوجيه.
    3- مشكلة الفروق الفردية.
    عن طريق تفريد التعليم ، حيث يسير كل طالب حسب سرعته .
    4- مشكلة الأعداد الكبيرة.
    عن طريق استخدام مكبرات الصوت وأجهزة العرض والاتصال الجماهيري.
    5- مشكلة البعد الزماني والبعد المكاني.
    حيث تستطيع تكنولوجيا التعليم نقل الماضي وكأنه حاضر ،ونقل البعيد كالقريب ، عن طريق الأفلام التاريخية والوثائقية.
    6- مشكلة نقص المعلمين الأكفاء.
    عن طريق تقديم دروس نموذجية ونقلها إلى المدارس عن طريق وسائل الاتصال التعليمي.
    7- مشكلة الدروس الخصوصية.
    حيث تحل تكنولوجيا التعليم هذه المشكلة عن طريق إنتاج دروساً نموذجية على أقراص كمبيوترية ونشرها عن طريق الإنترنت.
    8- مشاكل أعباء المعلم الكثيرة.
    حيث تخفف من أعباء المعلم داخل الفصل عن طريق استخدام وسيلة واحدة لأكثر من مرة ، ويستطيع أن يسجل خطوات شرح درسه ليستخدمها مرة أخرى عن طريق السبورة الذكية.
    9- مشكلة شرود تفكير المتعلمين.
    عن طريق عرض الوسائل المثيرة الجذابة.
    10- مشكلة تضخم المناهج والمقررات.
    عن طريق الرسومات التعليمية والصور التي تختصر الدروس.
    11- التخطيط للتعليم.
    عن طريق مدخل النظم ليصبح التعليم ذو كفاءة وفاعلية.
    12- مشكلة التسرب والضعف الدراسي
    عن طريق تصميم برامج بديلة تناسب حاجات المتعلمين المعنيين ، من مثل التعليم عن بعد.
    14- التعليم المستمر والذاتي.
    عن طريق تصميم برامج تدريبية مستمرة لمواكبة التغيرات المتسارعة في البيئة التعليمية .وهذه أهم المشكلات التي تعالجها تكنولوجيا التعليم
    المرجع:محمد عطية خميس -تكنولوجيا التعليم والتعلم
    الكاتب / أبو بدر

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس يونيو 21, 2018 6:15 am